رجل يبلغ من العمر 44 عاما، يتحدث مع زوجته وابنه في رحلة أقلعت من سنغافورة إلى الصين، مطلع هذا العام، وقام أثناء حديثه بتنزيل قناع الوجه أسفل منخاره.

وهذه الهفوة قد تكون هي السبب في إصابته بفيروس كوفيد 19، آنذاك.

وهذه الحالة، التي تم نشرها في دراسة صدرت مؤخرا عن انتشار الفيروس وسط المسافرين في رحلة خلال يناير الماضي، هي الأولى التي توثق كيفية انتقال الفيروس داخل الطائرات، كما أنها تحيي الدعوات بشأن القواعد الحكومية التي تلزم ارتداء قناع الوجه.

يأتي هذا في الوقت الذي تثير فيه مخاوف السلامة تساؤلات حول ما إذا كان الركاب سيعودون بأعداد كافية للحيلولة دون انهيار شركات الطيران.

وخلال الشهور الماضي، جرى بحث معايير صارمة بعد الارتفاع في حالات العدوى، بجانب التقارير المتداولة بشأن تهرب بعض الركاب من الالتزام بالقواعد الحالية. وقال صناع القرار واتحاد شركات الطيران، إن الدراسة تعزز من مطالبهم.

ترمب والقناع

وقال عضو مجلس الشيوخ الأميركي، عن الحزب الديمقراطي، ريتشارد بلومينثال، إن هذا التقرير يؤكد العواقب المأساوية التي تسببت بها إدارة ترمب لعدم إلزامها المسافرين بارتداء القناع.

وبعث ترمب برسائل متباينة حول ارتداء الأقنعة، قائلا إنه سيكون من المناسب ارتداؤها عندما تكون في الداخل وعلى مقربة من الآخرين. ودعا أيضا الصحافيين لارتداء أقنعة خلال المؤتمرات الصحافية.

وكانت المرة الوحيدة الأخرى التي قيل إن ترمب ارتدى قناعًا خلال جولة خاصة في مصنع “فورد” في ولاية ميشغان. وبعد ذلك بنحو 4 شهور، في منتصف الشهر الحالي تحديدا، ظهر ترمب مرتديا قناعا طبيا خلال تواجده في مكان عام.

رحلتي

رحلات مدرسية

ri7laty

By admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *