نوه د.سعد بن محمد الشبانة الملحق الثقافي السعودي في دولة الكويت بعمق العلاقات الأخوية بين المملكة والكويت، وتطلعات القيادة في البلدين الشقيقين على تعزيزها وتطويرها في المجالات كافة، مقدماً شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد الأمين –حفظهما الله- بعد صدور قرار معالي وزير التعليم د.حمد بن محمد آل الشيخ بتكليفه ملحقاً ثقافياً في دولة الكويت.
وقال د.الشبانة: إن ما يجمع المملكة بالكويت من روابط وتعاون ومصير مشترك؛ محفز على استثمار تلك الخصوصية في العلاقة لدعم مسيرة التعاون بين المؤسسات التعليمية والثقافية، وتحقيق تطلعات القيادة في البلدين الشقيقين نحو مشروع التكامل في بناء الإنسان، وتنمية قدراته، وتبادل الخبرات المشتركة، منوهاً بدعم واهتمام صاحب السمو الأمير سلطان بن سعد بن خالد آل سعود سفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة الكويت في دعم أعمال وجهود الملحقية الثقافية، مقدماً شكره لمعالي وزير التعليم على الجهود الكبيرة التي يبذلها لتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في تعزيز مجالات التعاون العلمي والثقافي مع دولة الكويت الشقيقة.
وأضاف الملحق الثقافي السعودي في الكويت أن الملحقية ستواصل جهودها في خدمة الطلاب والطالبات السعوديين الدارسين في الكويت، واستكمال رحلتهم العلمية، وتعزيز قنوات التواصل معهم، مؤكداً على أن هذه الجهود لها الأولوية، بما يحقق طموحات أبناء وبنات الوطن.
وأشار د.الشبانة إلى أن الجهود مستمرة في متابعة تنسيق منح الطلاب الكويتيين للدراسة في الجامعات السعودية، بما يحقق الأهداف المشتركة بين البلدين، منوهاً بالعمل المشترك مع الأشقاء في الكويت لتحقيقها.

رحلتي

رحلات مدرسية

ri7laty

By admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *