المصدر: العربية.نت

تعكف الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة على تطوير وإعداد التشريعات الخاصة بقطاع المعادن الثمينة والأحجار الكريمة، كما يتم العمل على إعداد برنامج تأهيلي خاص لتقييم هذا النوع من الأصول.

وقال صالح الزويد، مدير العلاقات العامة والإعلام في الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين، “إن تكلفة التقييمات تمثل 1.4% من حجم سوق المعادن الثمينة والأحجار الكريمة”، مبيناً أن المجوهرات المستوردة تمثل الأغلبية العظمى من السوق بنحو 90% والباقي مصنوع محليا، ولا تشمل هذه القيمة المنتجات المستوردة بشكل غير قانوني، وفقاً لصحيفة “الاقتصادية”.

وقال “أظهرت دراسة أجرتها هيئة المقيمين أنه على الرغم من الأداء القوي في سوق المجوهرات وحجمها الكبير فإن قطاع التقييم صغير وغير ناضج، إذ يحتاج إلى بوابة رسمية ولا يوجد فهم لماهية وكيفية التقييم الرسمي”.

وأكد وجود خبرات قليلة في التقييم والفحص في السعودية، ولا توجد عمليات إجراءات موحدة، لافتاً إلى أن هناك طلباً متزايداً من المواطنين على التعليم والتدريب الخاص بالتقييم والفحص في هذا المجال، إذ يوجد اهتمام داخل السوق لتسريع إجراءات مراقبة الجودة وإجراءات الشفافية داخل المملكة.

الهيكل التنظيمي

الدليل التنظيمي

التحول المؤسسي

الوصف الوظيفي

الاستشارات الإدارية

الاستشارات الاداريه

استشارات إدارية

شركة ماكنزي

شركة ey

شركة ماكنزي

مكتب استشارات إدارية

إعادة الهيكلة

شركة ديلويت

استشارات الموارد البشرية

شركة ديلويت

إرنست اند يونغ

إرنست اند يونج

By admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *